مـــنـتـديـات شــــــوتـايـم دت كـــوم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
بــكــل حــب وإحــتــرام وشــوق
نــســتــقــبــلك ونــفــرش طــريــقــك بــالــورد
ونــعــطــر حــبــر الــكــلــمــات بــالــمــســك والــعــنــبــر
ونــنــتــظــر الإبــداع مــع نــســمــات الــلــيــل
وســكــونــه
لــتــصــل هــمــســات قــلــمــك إلــى قــلــوبــنــا
وعــقــولــنــا
نــنــتــظــر بــوح قــلــمــك
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ


حللت أهلاً .. ووطئت سهلاً ..ياهلا بك بين اخوانك ..ان شاء الله تسطمتع معــانا ..وتفيد وتستفيد معانـا ..المنتدي تحتوي عـلي برامج و منشورات متعلقة بكل مجالات العلوم و الثقافة و المعرفة و الابداع و التكنولوجيا
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
00001710.gif
ملــيون مــرحبا بـك

معنا في  مـــنـتـديـات شـــــوتـايـم دت كـــوم

الذي زاد أشراقا بقدومك العزيز علينا بين اهلك

وناسك ان شاء الله تجد الفائدة والمتعة أتمنى

أن تكون سعيد وأن تقضي أجمل أوقاتك هنا

لكم مني اجمل تحياتي * شـــــــوتـايـم *





شاطر | 
 

  قصه نبى الله إبراهيم عليه السلام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شوتايم
الـمـديـر الـعــام
الـمـديـر الـعــام
avatar

ذكر
الثعبان
عدد المساهمات : 193
نــقــــاط : 6229
تاريخ التسجيل : 19/01/2012
العمر : 29
الموقع الموقع : مـــنـتـديـات شــــــوتـايـم دت كـــوم
المزاج : ممتاز

بطاقة الشخصية
جيد جدا: 99

مُساهمةموضوع: قصه نبى الله إبراهيم عليه السلام   الخميس يناير 26, 2012 10:04 am





قصه نبى الله إبراهيم عليه السلام





(( وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَبِيًّا )) (41) مريم




هو خليل الله




هو إبراهيم بن آذر ولد فى بابل بالعراق وكان قومه أهل أوثان




وكان أبوه نجاراً ينحت الأصنام ويبيعها ومن تكريم الله ما لم ينله أحد




من المرسلين قبله ولا بعده إلا النبى محمد فقال الله تعالى فيه




(( قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا )) البقرة




(( وَاتَّخِذُوا مِنْ مَقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى )) البقرة




(( وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا وَإِنَّهُ فِي الْآَخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ ))




(( إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ )) (131) البقرة




ولد بعد الطوفان حتى إنحرف الناس وتخبطوا فى عبادة الشرك والوثنية




وكان النمرود بن كنعان نصب نفسه إله ودعا الناس إلى عبادته




نشأ أبو الأنبياء فى هذة الأثناء وهداه الله إلى الحق فعرف إنه إله واحد




وإنه المهيمن




على هذا الكون ظن إبراهيم إن الكوكب هو الإله فلما أفل لم يعجبه ذلك




(( فَلَمَّا جَنَّ عَلَيْهِ اللَّيْلُ رَأَى كَوْكَبًا قَالَ هَذَا رَبِّي فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ




لَا أُحِبُّ الْآَفِلِينَ )) (76) الأنعام




فانتقل إلى القمر




(( فَلَمَّا رَأَى الْقَمَرَ بَازِغًا قَالَ هَذَا رَبِّي فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لَئِنْ لَمْ




يَهْدِنِي رَبِّي لَأَكُونَنَّ مِنَ الْقَوْمِ الضَّالِّينَ )) (77) الأنعام




فلما أفل إنتقل إلى الشمس فلما أفلت عرف إن الله غيرهم جميعاً




(( فَلَمَّا رَأَى الشَّمْسَ بَازِغَةً قَالَ هَذَا رَبِّي هَذَا أَكْبَرُ فَلَمَّا أَفَلَتْ




قَالَ يَا قَوْمِ إِنِّي بَرِيءٌ مِمَّا تُشْرِكُونَ )) (78) الأنعام




وكانت أول دعوة لإبراهيم هى دعوته لإبيه فلم يقبل منه




((إِذْ قَالَ لِأَبِيهِ يَا أَبَتِ لِمَ تَعْبُدُ مَا لَا يَسْمَعُ وَلَا يُبْصِرُ وَلَا يُغْنِي




عَنْكَ شَيْئًا (42) يَا أَبَتِ إِنِّي قَدْ جَاءَنِي مِنَ الْعِلْمِ مَا لَمْ يَأْتِكَ فَاتَّبِعْنِي




أَهْدِكَ صِرَاطًا سَوِيًّا )) (43) مريم




واعتزل إبراهيم قومه للعبادة وانتهز فرصة عيداً لهم حيث يقضون




أياماً خارج المدينة بعد أن يضعوا طعامهم فى بيت العبادة




حتى إذا رجعوا يأكلوه فرحين فاعتذر إبراهيم عن خروجه معهم




ولما خلا دخل المعبد وخاطب الأصنام ساخراً




ألا تأكلون ما لكم لا تنطقون ثم هوى بالفأس تكسيراً




إلا كبيرهم فقد أبقى عليه ولما رجع القوم رأوا الفأس على كتف كبيرهم




(( قَالُوا أَأَنْتَ فَعَلْتَ هَذَا بِآَلِهَتِنَا يَا إِبْرَاهِيمُ (62)




قَالَ بَلْ فَعَلَهُ كَبِيرُهُمْ هَذَا فَاسْأَلُوهُمْ إِنْ كَانُوا يَنْطِقُونَ )) (63) الأنبياء




وعرفوا من عمل ذلك وحكموا عليه بالحرق وجلسوا مدة يجمعون الحطب




ويضعونه فى حفرة وأشعلوا النار ثم وضعوه فى كفة منجنيق




صنعه رجل من الكراد يقال له هزن وكان أول من صنع المنجنيق




فخسف الله به الأرض فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة ثم كتفوا إبراهيم




وهو يقول لا إله إلا أنت سبحانك لك الحمد ولك الملك لا شريك لك




ثم ألقوه فى النار وهو يقول حسبنا الله ونعم الوكيل




فقال الله يا نار كونى برداً وسلاماً على إبراهيم




(( قُلْنَا يَا نَارُ كُونِي بَرْدًا وَسَلَامًا عَلَى إِبْرَاهِيمَ )) (69) الأنبياء




عندما أُلقى إبراهيم فى النار صارت الدواب كلها تطفئ




عنه النار إلا الوزغ صار ينفخها عليه




وكان قبل ذلك قد تزوج من أبنة عمه ستنا سارة وكانت عاقر لا تلد




ولما بلغ أمر إبراهيم على النمروذ بن كنعان ملك بابل تجادل معه




(( فَبُهِتَ الَّذِي كَفَرَ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِي حَاجَّ




إِبْرَاهِيمَ فِي رَبِّهِ أَنْ آَتَاهُ اللَّهُ الْمُلْكَ إِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّيَ الَّذِي يُحْيِي




وَيُمِيتُ قَالَ أَنَا أُحْيِي وَأُمِيتُ قالَ إِبْرَاهِيمُ فَإِنَّ اللَّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ




مِنَ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ الْمَغْرِبِ )) (258) البقرة




هاجر إبراهيم بابل هو وزوجته وإبن أخيه لوط إلى الشام




(( ونجيناه ولوطا إلى الأرض التي باركنا فيها للعالمين )) الأنبياء 71




وكان فيها قحط وغلاء فارتحلوا إلى مصر ولما سأله الملك عن سارة قال إنها أخته




وقد كان إبراهيم لم يكذب فى حياته إلا ثلاث كذبات هى




إنى سقيم




وقوله بل فعله كبيرهم




وقوله عن سارة أنها أختى




أعطى الملك إبراهيم هاجر ورجع إلى الأرض المقدسة ومعه أنعام وعبيد




ومال ومعه هاجر القبطية المصرية ثم إن لوط نزح إلى فلسطين وهى قرية




قوم لوط سأل إبراهيم الله الذرية الصالحة ودخل على هاجر وأنجبت له إسماعيل




(( فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ )) (101)




وكان عمر إبراهيم يومئذ ستة وثمانون سنة قبل مولد إسحاق بثلاث عشر سنة




أمر الله أن يسكن إسماعيل الرضيع وأمه هاجر فى وادى غير ذى زرع




وهى مكة




ووضع إبراهيم عندهما جراب فيه تمر وسقاء فيه ماء ثم دعا




((رَبَّنَا إِنِّي أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِنْدَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ




رَبَّنَا لِيُقِيمُوا الصَّلَاةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُمْ




مِنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ )) (37) إبراهيم




وقد كانت دعوة إبراهيم




ولما نفذ الماء على إسماعيل وهاجر أخذت تجرى إلى مكان الصفا حالياً




ثم إلى مكان المروة فعلت ذلك سبع مرات لتبحث عن الماء




وفارت زمزم فصارت تزمها بيدها وجاء عرب للبحث عن الماء




واستأذنوها فى العيش بجوارهما فنشأ إسماعيل بين عرب الحجاز




وقد كان اول من نطق بالعربية وتزوج منهم




رأى إبراهيم فى المنام إنه يؤمر بذبح ولده فامتثل لأمر ربه وعرض ذلك على ولده




ليكون لقلبه فبادر الغلام بقوله إفعل ما تؤمر 0 فلما مر السكين على حلقه فناداه الله




(( وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا إِبْرَاهِيمُ (104) قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ )) الصافات(( وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ ))




وماتت أم إسماعيل وجاء إبراهيم يزور إسماعيل فلم يجده فسأل امرأته عنه




فقالت خرج يطلب رزقاً لنا ثم سألها عن عيشتهم فقال نحن بضيق وشدة




فقال لها




إذا جاء زوجك فإقرئى عليه السلام وقولى له أن يغير عتبة بابه ففهم إسماعيل




بأن أبيه يأمره بطلاق زوجته ففعل وتزوج بأخرى فلما زارها وسأل عن




حالها فقالت له نحن بخير وسعة وأمرها أن تبلغ زوجها بأن يثبت عتبه بابه




وأمرالله إبراهيم ببناء البيت وأرشده إلى مكانه المهيأ له منذ خلق




السموات والأرض ودعا إبراهيم لأهل مكة بالبركة وأن يرزقوا من الثمرات




مع قلة المياه وأن يجعله حرماً آمناً ومحرماً




(( وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هَذَا بَلَدًا آَمِنًا وَارْزُقْ أَهْلَهُ مِنَ الثَّمَرَاتِ




مَنْ آَمَنَ مِنْهُمْ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ )) البقرة




فاستجاب الله له ولبى دعوته




بناء البيت العتيق




(( وَإِذْ بَوَّأْنَا لِإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ الْبَيْتِ أَنْ لَا تُشْرِكْ بِي شَيْئًا وَطَهِّرْ بَيْتِيَ




لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ (26) وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ




يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ )) (27) الحج




وقد كانت البشارة لإبراهيم وسارة بإسحاق من الملائكة ومن




بعد إسحاق يعقوب




(( وَبَشَّرْنَاهُ بِإِسْحَاقَ نَبِيًّا مِنَ الصَّالِحِينَ (112) الصافات




لما مروا بهما مجتازين ذاهبين إلى مدائن قوم لوط ليدمروها وقد شوى




لهم إبراهيم عجلاً سميناً وطلب إبراهيم من ربه أن يريه كيف يحى الموتى




ليطمئن قلبه فأجابه إلى ما سأل وأمره أن يعمد إلى أربعة من الطير




وأمره أن يمزق لحومهن ويأخذ ريشهن ويخلطهن ثم يقسمهن




ويجعل على كل جبل جزءاً منهن ففعل ثم أُمر أن يدعوهن




بإذن ربهن فصار كل عضو يطير إلى صاحبه وكل ريشة تأتى إلى أختها




وقد كان إبراهيم يعلم قدرة الله على إحياء الموتى علماً ويقيناً ولكن أحب




أن يشاهد ذلك عياناً




(( وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَى قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِنْ قَالَ بَلَ




وَلَكِنْ لِيَطْمَئِنَّ قَلْبِي قَالَ فَخُذْ أَرْبَعَةً مِنَ الطَّيْرِ فَصُرْهُنَّ إِلَيْكَ




ثُمَّ اجْعَلْ عَلَى كُلِّ جَبَلٍ مِنْهُنَّ جُزْءًا ثُمَّ ادْعُهُنَّ يَأْتِينَكَ سَعْيًا




وَاعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ )) (260) البقرة




توفى إبراهيم وعمره خمسة وسبعين سنة ودفن فى الخليل بفلسطين




هو وسارة وإسحاق كما دفن إسماعيل فى الحجر فى الحرم هو وأمه هاجر




إبراهيم عابد الرحمن مكرم الضيفان مطفئ النيران خليل الرحمن




هو أول من يكسى يوم القيامة وهو أول من لبس السراويل




وأول من أختتن وأول من قص شواربه وأول من رأى الشيب وسأل عنه




فقيل له أنه وقار وأول من إستحد




(( سَلَامٌ عَلَى إِبْرَاهِيمَ (109) كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (110)




إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُؤْمِنِينَ )) (111) الصافات




قصته ذكرت فى القرآن 59 مرة




أقرأ سورتى الشعراء ومريم




من دعوات إبراهيم




(( رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ (40)


رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَاب






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shwtaum.sudanforums.net
 
قصه نبى الله إبراهيم عليه السلام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـــنـتـديـات شــــــوتـايـم دت كـــوم :: مـــنـتـديـات شــــــوتـايـم دت كـــوم المــــتنوعة :: للقصص والروايات-
انتقل الى: