مـــنـتـديـات شــــــوتـايـم دت كـــوم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
بــكــل حــب وإحــتــرام وشــوق
نــســتــقــبــلك ونــفــرش طــريــقــك بــالــورد
ونــعــطــر حــبــر الــكــلــمــات بــالــمــســك والــعــنــبــر
ونــنــتــظــر الإبــداع مــع نــســمــات الــلــيــل
وســكــونــه
لــتــصــل هــمــســات قــلــمــك إلــى قــلــوبــنــا
وعــقــولــنــا
نــنــتــظــر بــوح قــلــمــك
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ


حللت أهلاً .. ووطئت سهلاً ..ياهلا بك بين اخوانك ..ان شاء الله تسطمتع معــانا ..وتفيد وتستفيد معانـا ..المنتدي تحتوي عـلي برامج و منشورات متعلقة بكل مجالات العلوم و الثقافة و المعرفة و الابداع و التكنولوجيا
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
00001710.gif
ملــيون مــرحبا بـك

معنا في  مـــنـتـديـات شـــــوتـايـم دت كـــوم

الذي زاد أشراقا بقدومك العزيز علينا بين اهلك

وناسك ان شاء الله تجد الفائدة والمتعة أتمنى

أن تكون سعيد وأن تقضي أجمل أوقاتك هنا

لكم مني اجمل تحياتي * شـــــــوتـايـم *





شاطر | 
 

  أصــــــحاب السبت

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شوتايم
الـمـديـر الـعــام
الـمـديـر الـعــام
avatar

ذكر
الثعبان
عدد المساهمات : 193
نــقــــاط : 6117
تاريخ التسجيل : 19/01/2012
العمر : 29
الموقع الموقع : مـــنـتـديـات شــــــوتـايـم دت كـــوم
المزاج : ممتاز

بطاقة الشخصية
جيد جدا: 99

مُساهمةموضوع: أصــــــحاب السبت   الخميس يناير 26, 2012 10:14 am





أصحاب السبت





هم أصحاب قرية إيلة كانوا يعيشون على صيد السمك جعل الله لهم يوم




الجمعة عيداً فأبوا وجعلوه يوم السبت فحرم الله عليهم صيد الحيتان يوم




السبت وكانت الحيتان تأتيهم يوم السبت إبتلاء من الله وباقى الأسبوع




لا تأتيهم فتحايلوا على الله ووضعوا الشباك يوم الجمعة فتأتى الحيتان




يوم السبت فتقع فيها ويصيدوها يوم الأحد فمسخهم الله قردة




وماتوا بعد ثلاث أيام




(( وَلَقَدْ عَلِمْتُمُ الَّذِينَ اعْتَدَوْا مِنْكُمْ فِي السَّبْتِ فَقُلْنَا لَهُمْ كُونُوا قِرَدَةً خَاسِئِينَ ))




(65) البقرة




وواعدنا موسى ثلاثون ليلة وكان صائماً فمضغ لحاء شجرة ليطيب فمه




فأمره ربه أن يمسك عشرة أيام أخرى فتم أربعين ليلة




(( وَوَاعَدْنَا مُوسَى ثَلَاثِينَ لَيْلَةً وَأَتْمَمْنَاهَا بِعَشْرٍ فَتَمَّ مِيقَاتُ رَبِّهِ أَرْبَعِينَ لَيْلَةً ))




الأعراف 142




فلما عزم على الذهاب إلى ميقات ربه أستخلف على بنى إسرائيل




أخاه هارون وسأل ربه كشف الحجاب فقال له




(( إنظر إلى الجبل فإن إستقر مكانه فسوف ترانى فلما تجلى ربه




للجبل جعله دكاً وخر موسى صعقاً فلما أفاق قال سبحانك




تبت إليك وأنا أول المؤمنين )) الأعراف 143




إن الله كتب التوراة بيده وفيها مواعظ عن الآثام ويها الحلال




والحرام فخذها بقوة أى بنية صادقة عندما ذهب موسى لميقات




ربه عمل رجلاً من بنى إسرائيل أسمه هارون السامرى أخذ ما كانوا




إستعاروه من الحلى فصاغ منه عجلاً وألقى فيه قبضة من التراب كان قد




أخذها من أثر فرس جبريل حين رآه يوم أغرق الله فرعون فخار العجل




وعبدوه فلما رجع موسى إليهم ورأى ما هم عليه من عبادة العجل




ومعه الألواح ألقاها ووبخهم وأقبل على هارون قائلاً ما منعك حين رأيتهم




فقال إنى خشيت أن تقول فرقت بينى وبين بنى إسرائيل




قال موسى للسامرى ما حملك على ما صنعت قال سولت لى نفسى




(( قَالَ فَمَا خَطْبُكَ يَا سَامِرِيُّ (95) قَالَ بَصُرْتُ بِمَا لَمْ يَبْصُرُوا




بِهِ فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِنْ أَثَرِ الرَّسُولِ فَنَبَذْتُهَا وَكَذَلِكَ سَوَّلَتْ لِي نَفْسِي (96)




قَالَ فَاذْهَبْ فَإِنَّ لَكَ فِي الْحَيَاةِ أَنْ تَقُولَ لَا مِسَاسَ وَإِنَّ




لَكَ مَوْعِدًا لَنْ تُخْلَفَهُ وَانْظُرْ إِلَى إِلَهِكَ الَّذِي ظَلْتَ عَلَيْهِ




عَاكِفًا لَنُحَرِّقَنَّهُ ثُمَّ لَنَنْسِفَنَّهُ فِي الْيَمِّ نَسْفًا )) (97) طه




وقال لقومه إقتلوا أنفسكم أى يقتل بعضكم بعضاً




(( وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ يَا قَوْمِ إِنَّكُمْ ظَلَمْتُمْ أَنْفُسَكُمْ بِاتِّخَاذِكُمُ




الْعِجْلَ فَتُوبُوا إلَى بَارِئِكُمْ فَاقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ عِنْدَ بَارِئِكُمْ




فَتَابَ عَلَيْكُمْ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ )) (54) البقرة




وكان فى شريعتهم ذلك وأخذ الذين لم يعبدوا العجل السيوف




وألقى الله عليهم ضباباً حتى لا يعرف القريب قريبه




وكانوا قريب السبعون ألفاً




ثم أختار موسى سبعون رجلاً ليعتزروا عن بنى إسرائيل فذهبوا




إلى الميقات وأخذتهم الرجفة حين قالوا لن نؤمن لك حتى




نرى الله جهرة فماتوا جميعاً




(( وَاخْتَارَ مُوسَى قَوْمَهُ سَبْعِينَ رَجُلًا لِمِيقَاتِنَا فَلَمَّا أَخَذَتْهُمُ الرَّجْفَةُ




قَالَ رَبِّ لَوْ شِئْتَ أَهْلَكْتَهُمْ مِنْ قَبْلُ وَإِيَّايَ0)) الأعراف




قصة البقرة




كان رجل من بنى إسرائيل كثير المال وكان شيخاً كبيراً وله بنو أخ




وكانوا يتمنون له الموت ليرثوه فعمد أحدهم فقتله فى الليل وطرحه فى مجمع




طرق فلما أصبح الناس إختصموا فيه وجاء إبن أخيه فشكا أمر عمه




إلى موسى فسأل موسى ربه فأمره أن يذبح بقرة فسألوه عن صفتها




ثم لونها ثم سنها فشددوا فشدد الله عليهم وأُمروا بذبح البقرة ليست بالمذللة




بالحراثة وسقى الأرض بالساقية صحيحة لا عيب فيها مسلمة من العيوب




ولونها أصفر وجدوها عند رجل منهم باراً بأمه فطلبوها منه




و أعطوه بوزنها ذهباً حتى رضى بعشر مرات من وزنها وذبحوها




وهم مترددون ثم أمرهم أن يضربوا قتيلهم ببعضها فأحياه الله وقام




فسأله موسى من قتلك قال قتلنى إبن أخى ثم عاد ميتاً




(( وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تَذْبَحُوا بَقَرَةً قَالُوا أَتَتَّخِذُنَا




هُزُوًا قَالَ أَعُوذُ بِاللَّهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ (67)




قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا هِيَ ))00البقرة




قصته مع الخضر




أن موسى قام خطيباً فى بنى إسرائيل فسألوه أى الناس أعلم فقال أنا فعاتبه الله




إذ لم يرد العلم إلى الله سبحانه فأوحى الله تعالى إليه إن لى عبداً




بمجمع البحرين هو




أعلم منك قال موسى يارب فكيف لى به قال تأخذ معك حوتاً فتجعله فى مكتل




فحيث فقدت الحوت تجده فانطلق ومعه فتاه يوشع بن نون حتى إذا أتيا الصخرة




وضعا رأسهما فناما واضطرب الحوت فى المكتل فخرج منه فسقط فى البحر




وأمسك الله عن الحوت جريان الماء




فصار عليه مثل الطاق فلما أستيقظا نسى صاحبه أن يخبره بأمر الحوت




انطلقا بقية يومهما حتى إذا كان الغد قال موسى لفتاه أن يأته بغذائهما وهو الحوت




فأخبره بما كان فقال موسى هذا ما كنا نبغى ورجعا إلى الصخرة فإذا




برجل مسجى بثوب فسلم عليه موسى وقال له أتيتك لتعلمنى مما علمت رشدا




وطلب منه أن يصبر وأن لا يسأله عن شئ يقول له وأخذا يمشيان على ساحل




البحر فمرت سفينة فركبا فيها وأخذ الخضر يقلع لوحاً من ألواح السفينة




فاستغرب موسى وسأله لما فعل ذلك وخرجا من السفينة وأخذ يمشيان




إذ أبصر الخضر غلاماً يلعب أخذ الخضر رأسه بيده اقتلعه وأنكر موسى ذلك ثم




إنطلق وآتيا أهل قرية إستطعما أهلها فلم يضيفوهما وجدا يها جدار




يريد أن ينقض قام الخضر وأقامه وأنكر موسى ذلك قال الخضر هذا




فراق بينى وبينك ونبأه بتأويل ذلك بأن كان أمامهم ملك يأخذ كل سفينة




صالحة غصباً وأما الغلام فكان كافراً وكان أبواه مؤمنين وكان الجدار




ليتيمين وكان كنزهما تحته




أقرأ الكهف




أُمر موسى بعمل قبة من الخشب والجلود والشعر والجرير والذهب والفضة




وعمل المذبح أيضاً وكانت القبة قبلتهم




سأل موسى ربه عن كلمةيسأله بها ويدعوه ويناجيه




قال قل لا إله إلا الله




إذ قال العبد لا إله إلا الله قال الله صدق عبدى




لو إن السماء والأرضين فى كفة ولا إله إلا الله فى كفة لثقلت لا إله إلا الله




بنى إسرائيل شددوا على أنفسهم فشدد الله عليهم




إيمانهم ليس قوى فعندما غاب عنهم موسى عبدوا العجل




أكلهم الربا وتحريفهم التوراة




وقتلهم الأنبياء




ضربت عليهم الذل والمسكنة




جعل الله منهم القردة والخنازير




وسأل موسى ربه أن يقربه إلى بيت المقدس وأُجيب إلى ذلك




ومات موسى وهارون وتولى أمور بنى إسرائيل يوشع بن نون وقد




حُبست الشمس له حتى تمكن من فتح أريحا ودخل بيت المقدس




وأمرهم أن يدخلوها ُسجداً وأن يقولوا حطة فخالفوه ودخلوا يزحفون على أستاهم




وقالوا حبة فى شعرة فعاقبهم الله بالرجز ( الطاعون )




(( وَإِذْ قُلْنَا ادْخُلُوا هَذِهِ الْقَرْيَةَ فَكُلُوا مِنْهَا حَيْثُ شِئْتُمْ رَغَدًا وَادْخُلُوا الْبَابَ سُجَّدًا




وَقُولُوا حِطَّةٌ نَغْفِرْ لَكُمْ خَطَايَاكُمْ وَسَنَزِيدُ الْمُحْسِنِينَ (58) فَبَدَّلَ




الَّذِينَ ظَلَمُوا قَوْلًا غَيْرَ الَّذِي قِيلَ لَهُمْ فَأَنْزَلْنَا عَلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا رِجْزًا مِنَ




السَّمَاءِ بِمَا كَانُوا يَفْسُقُونَ )) البقرة (59)




لما إستقرت يد بنى إسرائيل على بيت المقدس كان يوشع يحكم بينهم




بالتوراة حتى قبضه الله





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shwtaum.sudanforums.net
 
أصــــــحاب السبت
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـــنـتـديـات شــــــوتـايـم دت كـــوم :: مـــنـتـديـات شــــــوتـايـم دت كـــوم المــــتنوعة :: للقصص والروايات-
انتقل الى: