مـــنـتـديـات شــــــوتـايـم دت كـــوم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
بــكــل حــب وإحــتــرام وشــوق
نــســتــقــبــلك ونــفــرش طــريــقــك بــالــورد
ونــعــطــر حــبــر الــكــلــمــات بــالــمــســك والــعــنــبــر
ونــنــتــظــر الإبــداع مــع نــســمــات الــلــيــل
وســكــونــه
لــتــصــل هــمــســات قــلــمــك إلــى قــلــوبــنــا
وعــقــولــنــا
نــنــتــظــر بــوح قــلــمــك
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ


حللت أهلاً .. ووطئت سهلاً ..ياهلا بك بين اخوانك ..ان شاء الله تسطمتع معــانا ..وتفيد وتستفيد معانـا ..المنتدي تحتوي عـلي برامج و منشورات متعلقة بكل مجالات العلوم و الثقافة و المعرفة و الابداع و التكنولوجيا
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
00001710.gif
ملــيون مــرحبا بـك

معنا في  مـــنـتـديـات شـــــوتـايـم دت كـــوم

الذي زاد أشراقا بقدومك العزيز علينا بين اهلك

وناسك ان شاء الله تجد الفائدة والمتعة أتمنى

أن تكون سعيد وأن تقضي أجمل أوقاتك هنا

لكم مني اجمل تحياتي * شـــــــوتـايـم *





شاطر | 
 

  قــــــــــصة الهدهد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شوتايم
الـمـديـر الـعــام
الـمـديـر الـعــام
avatar

ذكر
الثعبان
عدد المساهمات : 193
نــقــــاط : 6229
تاريخ التسجيل : 19/01/2012
العمر : 29
الموقع الموقع : مـــنـتـديـات شــــــوتـايـم دت كـــوم
المزاج : ممتاز

بطاقة الشخصية
جيد جدا: 99

مُساهمةموضوع: قــــــــــصة الهدهد   الخميس يناير 26, 2012 10:27 am






قصة الهدهد




عندما طلبه سليمان ليدلهم على الماء ولم يجده فتوعد له أو يأتيه




بحجة واضحة فجاءه من سبأ بنبأ يقين وهى بلقيس ملكة سبأ وقد اُتيت




من كل شئ وقومها يعبدون الشمس من دون الله بعث سليمان خطاب




لدعوتهم لطاعة الله حمله الهدهد وألقاه عليها فى قصرها جمعت أمرائها




ثم قرأت عليهم كتاب سليمان




(( بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (30) أَلَّا تَعْلُوا عَلَيَّ وَأْتُونِي مُسْلِمِينَ )) (31) النمل




فأرسلت هدية وقالت لهم إن قبل الهدية فهو ملك يريد الدنيا فقاتلوه




وإن لم يقبلها فهو نبى صادق فاتبعوه لم يقبل هداياها




وأمر الجن أن يحضروا له عرش بلقيس وهو سرير مملكتها التى تجلس عليه




وقت حكمها وجاء بالعرش الذى عنده علم الكتاب وأمر سليمان أن يختبر




ذكائها وغير فى حلى عرشها فأمر ببناء قصر عال من زجاج وعمل فى ممره




ماء وجعل عليه سقفاً من زجاج وجعل فيه سمك وغيره وأُمرت بدخول




الصرح وقالت ربى إنى ظلمت نفسى وأسلمت مع سليمان لله رب العالمين




وجعلها ملك يمين وقيل تزوجها




وقصته مع الخيل الصافنات




( أى الواقفة على ثلاث أرجل ))




التى أمر بذبحها لأنها شغلته عن الصلاة حتى غابت الشمس وتصدق بلحمها




وعوضه الله عنها بالريح التى كانت غدوها شهراً ورواحها شهراً




والبساط وهو مركباً من خشب يسع جميع ما يحتاج إليه سليمان




وتسخير الجن يعملون له محاريب وتماثيل وجفان ( أحواض )




وقدور راسيات أى ثابتات ومن الجن من سخره فى البناء




ومنهم من يأمره بالغوص لإستجلاب الجواهر وفتنه الله




وألقاه على كرسيه فتنة فى جسده بالمرض ثم رجع إلى حالته




الصحية ولما عاد أمر ببناء بيت المقدس ( جدده )




فإنه أول من جعله مسجداً لبنى إسرائيل بألف سنة لإنه بناه الخليل إبراهيم




لما بنى سليمان بيت المقدس سأل ربه ثلاثة فأعطاه إثنين




سأله حكماً يصادف حكمه فأعطاه إياه




وسأله مُلكاً لا ينبغى لأحد من بعده فأعطاه إياه




وسأله أي رجل خرج من بيته لا يريد إلا الصلاة فى هذا




المسجد يخرج من خطيئته كما ولدته أمه فلم يعطه ذلك




أما الحكم الذى وافق حكم الله




هو إن قوم كان لهم كرم فنفشت فيه




غنم قوم آخرين فحكم داود لأصحاب الكرم بقيمته فلما خرجوا على سليمان




سألهم بما حكم نبى الله قالوا كذا فقال لو كنت مكانه لحكمت




بتسليم الغنم إلى أصحاب الكرم يستغلونها نتاجاً ودراً حتى يصلح




أصحاب الغنم الكرم ثم يستلمون غنمهم فبلغ داود الحكم فحكم به




مــوتـــه




دخل سليمان المحراب وقام يصلى متكأً على عصاته ( منسأته )




فمات ولم تعلم الشياطين به وأيقن الناس إن الجن لا يعلمون شيئاً




لو كانوا يعلمون الغيب لعلموا بموته وما دلهم على موته إلا الأرضة أكلت منسأته




ويقولون إنه عاش إثنين وخمسون سنة




تفرقت مملكة إسرائيل بعد وفاة سليمان










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shwtaum.sudanforums.net
 
قــــــــــصة الهدهد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـــنـتـديـات شــــــوتـايـم دت كـــوم :: مـــنـتـديـات شــــــوتـايـم دت كـــوم المــــتنوعة :: للقصص والروايات-
انتقل الى: